أخبار الرياضة - آخر عناوين الأخبار الرياضية

الحرة نيوز – روبينيو مهدد بالسجن في إيطاليا.. وسانتوس يقرر فسخ عقده حال تأكيد العقوبة

نقدم لكم آخر الاخبار ونواكب آخر التطورات المحلية والعالمية على مدار الساعة من جميع المصادر الرسمية
[ad_1]

أكد أورلاندو رولو رئيس نادي سانتوس البرازيلي أن ناديه سيفسخ عقده مع النجم المخضرم روبينيو بشكل فوري، حال تأكيد القضاء الإيطالي عقوبة سجنه، بسبب اتهامه في اعتداء جنسي على فتاة في مدينة ميلان.

وصرح رولو، الذي يعمل أيضا كشرطي وأشرف من قبل على قاضيا تتعلق بالاعتداء الجنسي، خلال مؤتمر صحفي «في حالة ثبوت براءة روبينيو، فلا أجد مشكلة في عودته، ولكن إذا تمت إدانته، فسنطالب فورا بفسخ العقد».

وشهد الأسبوع الماضي فشل انتقال اللاعب السابق لريال مدريد ومانشستر سيتي وميلان الإيطالي، بالإضافة لأندية أخرى عديدة، لصفوف سانتوس البرازيلي بعد ضغط من الرعاة بسبب عقوبة السجن الصادرة ضده لمدة 9 سنوات.

وكانت إحدى محاكم مدينة ميلانو الإيطالية قد أصدرت حكمها ضد صاحب الـ36 عاما في 2017 بالسجن 9 سنوات، بسبب مشاركته المفترضة في اعتداء جماعي على شابه من أصول ألبانية، 23 عاما.

اقرأ أيضًا: سانتوس يقر بهزيمته في قضية نيمار ويطالب برشلونة بالسير على نهج ريال مدريد

ووقع الحادث في 2013 داخل إحدى الملاهي الليلية بالمدينة الإيطالية، بينما يؤكد روبينيو أنه بريء، وأن الواقعة الجنسية تمت بالتراضي.

ورغم هذه المشكلات القضائية، إلا أن سانتوس أعلن في العاشر من هذا الشهر عودة روبينيو إلى ناديه الأصلي مقابل راتب رمزي.

وأضاف رولو أنه بعد ظهور بعض التسجيلات الصوتية التي استخدمها القضاء الإيطالي لمعاقبة روبينيو، فإن النادي قرر «الانتظار» حتى يتمكن اللاعب «من الدفاع عن نفسه» أمام القضاء الإيطالي الذي سيقول كلمته في النهاية ويحدد براءة النجم الدولي السابق من عدمها.

وبدأ روبينيو مسيرته مع سانتوس في العام 2002 قبل أن ينضم إلى ريال مدريد في العام 2005 ومنه إلى مانشستر سيتي الإنجليزي في 2008 قبل أن ينتقل إلى ميلان في العام 2010 الذي لعب معه أربعة مواسم.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى