الحرة نيوز – مدبولي: المصالح المائية لمصر والعراق تمس الأمن القومي العربي

نقدم لكم آخر الاخبار ونواكب آخر التطورات المحلية والعالمية على مدار الساعة من جميع المصادر الرسمية

 

مباشر: أكد مصطفى مدبولي، رئيس مجلس الوزراء، أنه تم التوافق بين الجانبين المصري والعراقي على قضية الأمن المائي للدولتين باعتبارهما دولتي مصب، والتأكيد على أنها إحدى قضايا الأمن القومي المشتركة.

 كما تم التشديد على مصالح الدولتين في الحفاظ على حقوقهما المائية، باعتباره أمرا يمس الأمن القومي العربي، وضرورة الحفاظ على مصالح الدولتين فيما يخص مواردهما المائية، بحسب وكالة أنباء الشرق الأوسط “أ ش أ”.

وقال مدبولي إن شعبي العراق ومصر تربطهما دائماً علاقات وثيقة وتاريخية، فهناك تشابك كبير في الثقافات والتاريخ، وكذلك تشارك في العديد من المواقف والقطاعات التنموية المختلفة، لافتاً إلى أن كلتا الدولتين دولتا مصب لأنهار، والحضارات العظيمة في هاتين الدولتين قامت على ضفاف الأنهار، وبالتالي هناك تشارك كبير جدا في العديد من الخصائص والشخصية المصرية والعراقية.

وأشار رئيس الوزراء إلى أن اليوم يعد يوما تاريخيا للعلاقات بين الدولتين، خاصة بعد الاجتماعات والفاعليات الخاصة باللجنة العليا المشتركة بين الدولتين، وتوقيع العديد من مذكرات التفاهم، بحضوره برفقة نظيره العراقي، مشددا على أن هناك توجيها للوزراء بوضع خطة زمنية محددة، لتفعيل وتنفيذ هذه البروتوكولات، وتحويلها لمشروعات تخدم مصالح الشعبين.

وأضاف مدبولي أنه في إطار هذا الموضوع، فقد تم البحث والتشارك لتفعيل القرارات التي صدرت عن القمة الثلاثية والتي تمت في عمان بحضور الملك عبد الله ملك الأردن، والرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية، ومصطفى الكاظمي، رئيس وزراء العراق، والتي شهدت التوافق على تنفيذ عدد من المشروعات، مؤكدا أنه تم التوافق اليوم على عدد محدد من المشروعات، ستعرض في أقرب فرصة على قيادات الدول الثلاث، لتفعيل هذه الشراكة والتعاون بين البلدان الثلاثة بما يحقق مصالح الشعوب وصالح المنطقة.

وعلى مستوى التعاون الثنائي، أوضح الدكتور مصطفى مدبولي أنه تم مناقشة استعداد مصر بكل الخبرات الكبيرة التي نجحت خلال السنوات الست الماضية في تنفيذ عدد من المشروعات الكبرى في قطاعات البنية الأساسية، والطاقة، والكهرباء، والبترول، والغاز، والإسكان، والنقل، لدعم الأشقاء في العراق، وتم التوافق على سرعة تفعيل مجموعة من المشروعات الممكن تنفيذها من خلال الشركات المصرية، من خلال آلية النفط مقابل الإعمار، وتحدد الحكومة العراقية المشروعات وفقاً لأولوياتها، لافتا إلى أنه سيتم تفعيل شكل هذه الآلية التي تم إنشاؤها، بحيث تبدأ من خلالها الشراكة بين البلدين لتنفيذ المشروعات المختلفة سواء المشروعات التنموية أو الاستثمارية بما يحقق صالح الشعبين.

ترشيحات

السيسي: نحتاج لـ400 مليار جنيه لإنشاء جامعات جديدة في مصر

المالية: نستهدف الحفاظ على حقوق مصر الضريبية دوليًا وسد ثغرات الازدواج الضريبي

عن Mohamed Gamal

شاهد أيضاً

الحرة نيوز – “مورجان ستانلي” يرفع تقديراته لنمو الاقتصاد الأمريكي في الربع الرابع

نقدم لكم آخر الاخبار ونواكب آخر التطورات المحلية والعالمية على مدار الساعة من جميع المصادر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *