الحرة نيوز – نقابة الممثلين تدعو لاجتماع طارئ لاتخاذ قرارات حاسمة ضد محمد رمضان

نقدم لكم آخر الاخبار ونواكب آخر التطورات المحلية والعالمية على مدار الساعة من جميع المصادر الرسمية

أعلنت نقابة المهن التمثيلية، الدعوة إلى اجتماع طارئ مع اتحاد النقابات الفنية، يوم الاثنين، في تمام الخامسة مساءً، لاتخاذ قرار ضد محمد رمضان، بعد أزمة صوره الأخيرة.

وأوضحت النقابة في بيان رسمي، أنها تابعت بكل اهتمام ومسئولية تامة من موقف وطني وقومي يمثل جموع الفنانين والمبدعين المصريين ما حدث من تصرف فردي لأحد أعضاء النقابة في إحدى التجمعات الفنية بمدينة عربية شقيقة والتقاطه الصور مع فنانين ينتمون للكيان الغاصب.

وأضاف البيان: “ومجلس النقابة إذ يتناول تفاصيل هذه الواقعة المثيرة للجدل ليؤكد أولا الدعم التام والكامل لحقوق الشعب الفلسطيني الشقيق والتزام النقابة بالموقف الجمعي للفنانين المصريين وتمسكها الدائم بمواقف وقرارات اتحاد النقابات الفنية المصرية والعربية تجاه مثل هذه التصرفات”.

وتابع: “والمجلس في موقفه هذا يدرك تمام الفرق بين المعاهدات الرسمية التي تلزم بها الحكومات العربية والموقف الشعبي والثقافي ولافني من قضية التطبيع، علما بأن مجلسا لنقابة يحتفظ بحقه في اتخاذ ما يراه مناسبا من إجراءات وقرارات في ضوء اللوائح الداخلية والقوانين المنظمة لعمل النقابة، وقد دعونا إلى اجتماع طارئ مع اتحاد النقابات الفنية، غدا الاثنين، لاتخاذ القرارات الحاسمة في هذا الشأن”.

بين ليلة وضحاها أصبح الفنان محمد رمضان تحت أسهم النقد في أعقاب نشر صورًا له بصحبة عدد من نجوم إسرائيل في حفل خاص بدبي، ما أدى إلى انتقادات واسعة من عدد من نجوم الفن ومن رواد مواقع التواصل الاجتماعي.

وانتشرت ثلاثة صور وفيديوهات من داخل الحفل الخاص الذي حضره محمد رمضان خلال وجوده في دولة الإمارات، مع المغني عمير آدم، ولاعب الكرة ضياء سبع المحترف في نادي النصر الإماراتي كأول لاعب إسرائيلي في دول الخليج العربي، بجانب بالممثل إيلاد تسافاني، الذي ظهر في صورة ورمضان يحمله على ذراعه.

بداية الأزمة

بدأت الأزمة في أعقاب نشر الناشط الإماراتي حمد المزروعي صورة للفنان محمد رمضان خلال زيارته للإمارات، حيث ظهر رمضان بصحبة المزروعي والمطرب الإسرائيلي عمير آدام.

وعلق كاتبا: “أشهر فنان في مصر مع أشهر فنان في إسرائيل.. دبي تجمعنا”، قبل أن يحذف الصورة بعد الانتقادات التي طالت محمد رمضان.

محمد رمضان يبرر

وبعد انتشار الصورة، نشر رمضان فيديو من دبي عبر حسابه على “انستجرام”، وعلق عليه كاتبا: “لا يهمني اسمك ولا لونك ولا ميلادك يهمني الإنسان ولو ملوش عنوان”، لكنه حذف الفيديو بعد دقائق من نشره.

وعقب نشر الصورة الثانية والثالثة، نشر محمد رمضان عبر صفحته على موقع “فيسبوك”، فيديو يلتقط فيه صورًا من الجمهور، وعلق: “مافيش مجال أسأل كل واحد عن هويته ولونه وجنسيته ودينه.. قال تعالى لكم دينكم ولي دين”.

تعليق نقابة المهن التمثيلية

وفي خضم الأزمة، علق الفنان أشرف زكي نقيب المهن التمثيلية على صور محمد رمضان، مشيرا في تصريحات تليفزيونية إلى أنه تواصل مع الفنان الشاب لمعرفة كواليس ما حدث.

وأوضح أن رمضان قال له نصًا: “أقسم بالله ما أعرف ده مين، كنت في بلد عربي والتقطت هذه الصورة”.

وأكد: “رمضان أخبرني أنه لم يكن يعرف أن الشخص الذي التقط معه الصورة إسرائيلي، ولا أعتقد أن ذكاء محمد رمضان سيخونه، محمد مش بالغباء ده عشان يتصور مع إسرائيلي”، منوهًا باستدعاء رمضان إلى النقابة لمطالبته بنشر بيان رسمي لإيضاح الحقيقة.

محاولة لإيقاف شعبيتي

ومع استمرار الانتقادات التي مازالت مستمرة حتى الآن، نشر محمد رمضان فيديو جديد عبر صفحته على موقع “فيسبوك”، خلال وجوده في الحفل مع إحدى الشخصيات الفلسطينية.

وعلق: “مابسألش عن بلد اللي بيتصور إلا لو هو لوحده قال.. وده ڤيديو في نفس الوقت ونفس المكان مع شاب فلسطيني وبوجه فيه تحية للشعب الفلسطيني الشقيق”.

وأكد: “تجاهل البعض لهذا الڤيديو يأكد أن القصد ليس القضية الفلسطينية ولكن قضيتهم الحقيقية هي المحاولة الـ 1000 لإيقاف نجاحي وشعبيتي وتوجيه الجمهور لمقاطعتي ومفيش فايدة.. ثقة في الله نجاح دائمًا أبدًا”.

عن Mohamed Gamal

شاهد أيضاً

الحرة نيوز – فيديوهات توعوية لقومي المرأة بهدف اكتشاف قدراتها

نقدم لكم آخر الاخبار ونواكب آخر التطورات المحلية والعالمية على مدار الساعة من جميع المصادر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *