أخبار الرياضة - آخر عناوين الأخبار الرياضية

الحرة نيوز – رئيس نادي “الجزيرة”: المنافسة مع الأندية الأخرى اشتدت وأصبحت

[ad_1]


12:03 ص


الإثنين 30 نوفمبر 2020

كتب – معتز عباس:

قال عمرو جزارين رئيس مجلس إدارة نادي الجزيرة، إن تمليك الفروع الجديدة وفقاً لنظم الشراكة مع المطورين العقاريين تقضي بإعادة ملكية الفرع الجديد للنادي فور الانتهاء من الانشاءات، وفقاً لقوانين الاسكان والمجتمعات العمرانية ومن ثم يستطيع المتطور إسترداد استثماراته في الإنشاء عبر الاشتراكات في الفروع الجديدة .

وأوضح “جزارين”، في لقائه برنامج “كلمة أخيرة”، المذاع على فضائية “أون إي”، تقديم الإعلامية لميس الحديدي، اليوم الأحد، أن هذه ألية جديدة في التوسع خاصة مع ضيق الموارد المالية، بالإضافة لكون القانون يمنع نادي الجزيرة من فتح خطوط إئتمانية، والاقتراض عبر القطاع المصرفي.

وأضاف أن هذا يتوافر لدى المطورين العقارين عبر الملاءة المالية الضخمة خاصة وأن قطاع من هذه الشركات إستطاع بالفعل الاستثمار في أندية جديدة خرجت للساحة على مدار العامين الماضيين وتأتي فرصة الاستثمار في أندية مثل الجزيرة والصيد وهليوبليس، كون هذه الأندية تتمتع بميزة تنافسية في مجال الألعاب التنافسية، مثل الهاند بول وغيرها، مقارنة بباقي الأندية قبل إنشاء قانون الرياضة الجديد وبعد إنشائه إشتدت المنافسة مع الأندية الجديدة وأصبح لديهم قدرات مالية كبيرة ولدينا أمثلة مثل وادي دجلة، وزد، والجونة، وأصبحت المنافسة غير عادلة من الناحية الخاصة بالقدرات المالية ومن ثم لجأ كرئيس للنادي لهذه الفكرة .

وأكد أن الشراكة الجديدة لاتندرج تحت نظام “الفرنشايز” لأن الأخير لا يؤدي وفقاً لقواعده للتملك لكن عبر خلطة مختلفة تؤدي إلى تملك فروع النادي الجديدة ، مؤكداً أن المطورين العقارين في الفترة الاخيرة لم تعد أنشطتهم في إنشاء الأندية تتلخص فقط في فكرة نادي صغير بمساحات ” كومباوند ” لكنها تتسع لتشمل شرائهم 500 فدان في بعض الأحيان لإنشاء أندية ومن ثم تغيرت فكرة التطوير العقاري في الأندية عن الفترات السابقة .

وشدد رئيس نادي الجزيرة، على ضرورة التمييز بين فرعي الجزيرة الرئيسي وفرع أكتوبر كون الأخير ضمن الإنشاءات الجديدة لكن الأول فرع قديم ولا يعاني أي شح في معدلات السيولة، موجهاً رسالة للأعضاء قائلاً: “أوعدكم في نهاية ديسمبر سيتم الانتهاء من كافة المشروعات العالقة في المركز الرئيسي “.

وأشار إلى أن إسم نادي الجزيرة كبير ومن هذا المنطلق قررنا إجراء تواصل مع المطورين وترويج الفكرة التي تعكس المنفعة المتبادلة، كون المطورين سيكون بوسعهم إنشاء فروع لنادي الجزيرة يأتي منه مكاسب للطرفين حيث سيكون بوسع شركات التطوير العقاري بيع وحداتهم نظراً لأسم نادي الجزيرة وسيكون ايضاً بوسع النادي التوسع وعدم الاعتماد على الموارد المالية التقليدية المتاحة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إلعب الان