أخبار العالم العربي

الحرة نيوز – المملكة على موعد جديد مع «جينيس» عبر الإرادة وذوي الإعاقة – أخبار السعودية

نقدم لكم آخر الاخبار ونواكب آخر التطورات المحلية والعالمية على مدار الساعة من جميع المصادر الرسمية
[ad_1]

يترقب الشارع السعودي غدا تزامناً مع (اليوم العالمي للإعاقة) إنجازا وطنيا جديدا للمملكة في موسوعة جينيس للأرقام القياسية، بتنظيم مباشر من جمعية الإرادة للموهوبين من ذوي الإعاقة، التي أطلقت حملتها بدعم كبير وبشراكة استراتيجية مع وزارة الاتصالات وتقنية المعلومات، التي بدورها سترفع تقريراً كاملاً عن الحملة للمقام السامي، كما شاركت أغلب قطاعات الدولة من وزارات وهيئات وقطاعات كبرى، إضافة إلى كبرى الشركات السعودية.

وتأتي هذه الحملة الوطنية لدعم ذوي الإعاقة بشكل مختلف عن كل عام، إذ جرت العادة أن يقتصر الدعم لهذه الفئة على الجانب المعنوي، وبعض الفعاليات التي تدعم ذوي الإعاقة نفسياً، وتنحصر في عدد معين من المهتمين بهذه الفئة الغالية؛ لذا اتجهت جمعية الإرادة لتحقق منجزا وطنيا خاصا بالمملكة العربية السعودية من خلال هذه الحملة التي تشمل جميع المواطنين والمقيمين، تحقيقاً لهدف تمكين ذوي الإعاقة فعلياً وتحقيق طموحاتهم، من خلال تحفيز المجتمع بكافة شرائحه على المساهمة مادياً في دعم هذه الفئة من خلال هذه الحملة، التي يعد دخول موسوعة جينيس هدفا رئيسيا من أهدافها، وهو الأمر الذي يتوافق مع مستهدفات المملكة في رؤية 2030 التي تولي القطاع الثالث الاهتمام الكامل ومشاركته في تنمية المجتمع وإبراز الدور الريادي للمملكة على جميع الأصعدة.

الجدير بالذكر أن المشاركة في هذه الحملة متاحة لجميع المواطنين والمقيمين في المملكة على حد سواء، من خلال الرابط الموحد للحملة المنشور في مختلف مواقع التواصل الاجتماعي الخاصة بالجمعية، إضافة إلى الجهات المشاركة، علماً بأن المشاركين سيدخلون السحب على العديد من الجوائز مقدمة من الشركاء تحفيزاً للمشاركة في هذه الحملة الوطنية التي ستنطلق اليوم عند الساعة الواحدة وحتى الساعة الثانية ظهراً لمدة 60 دقيقة.. وبمشاركة فعالة من الاتحاد السعودي لكرة القدم، الذي بدوره حفز الأندية على المشاركة من خلال فيديو تشويقي ساهمت فيه أندية المحترفين لتحفيز الجماهير والمشاركة في دعم فئة تستحق هذا العام دعما مختلفا، ووقفة يساهم فيها كل فرد يقطن أرض مملكة الخير والعطاء.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إلعب الان